Hassan Zeyad

بسم الله ألرحمن ألرحيم 
عندما توقظون أبناءكم صباحاً للذهاب إلى المدرسة، وعندما لقد أقترب شتاءواطفال في الخيمه
تريدونهم أن ينهضوا من دفء الفراش ليغتسلوا ويلبسوا ثيابهم في أجواء البرد الجميلة التي نعيشها، لنتذكر معاً أطفال سوريا وهم يسكنون الخيام والملاجئ، لنتذكر طفولة ضائعة تائهة وهي ضحية لإحدى أكبر الأزمات في العالم والتي تجابه بالصمت.
  • #1 fundraising platform

    People have raised more money on GoFundMe than anywhere else. Learn more

  • GoFundMe Guarantee

    In the rare case that something isn’t right, we will refund your donation. Learn more

  • Expert advice, 24/7

    Contact us with your questions and we’ll answer, day or night. Learn more